نبذة عن الجمعية

مؤسسة خيرية غير حكومية لا تهدف إلى الربح، تهدف بشكل أساسي لدعم ومساعدة الأيتام والفقراء، واللاجئين الفلسطينيين و النازحين من سوريا. وتقدم لهم الرعاية الشاملة وتتمثل بالخدمات التعليمية والصحية والثقافية والتربوية والترفيهية والاجتماعية وتؤمن لهم كفالة تعليمية تضمن حقهم في التعليم.
جاءت فكرة إنشاء الجمعية لتكون لبنة من لبنات الخير كي تساهم في إعانة المحتاجين ولتمكنهم من العيش الكريم، ولم تكن فكرة الجمعية مجرد إضافة جديدة في سجل الجمعيات الطويل بل جاءت نتيجة لتفكير عميق حول كيف يمكن أن تساهم في دعم الإنسان في ظل هذه الظروف الصعبة دون أن تدعوه إلى توجه سياسي أو أيديولوجي معين، حيث بنيت فكرة تأسيس الجمعية كي تطلق مشاريعها من حاجات الإنسان، كما تسعى الجمعية إلى إحداث نقلة نوعية في المجتمع، ونطاق عملها في جميع المحافظات في لبنان، كما تسعى إلى التشبيك مع مؤسسات صديقة عبر العالم.

رؤيتنا

أن تكون المؤسسة حائزة على ثقة المجتمع وتتميز بالكفاءة في تحقيق أهداف وآمال فئاتها من الطلبة ليصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع. كذلك رفع المستوى الاجتماعي والاقتصادي للأيتام والمحتاجين.  

رسالتنا

مؤسسة أهلية غير حكومية مستقلة تحرص دائماً على بذل أقصى جهودها لتقديم الخدمات التعليمية والاجتماعية والإغاثية والإنسانية والثقافية والتنموية بطريقة فعالة لتحدث نقلة نوعية في المجتمع و تنال ثقته.  

أهم إنجازات الجمعية

إنجازات جمعية حسنات من مشاريع وبرامج:

01

مشروع إنشاء مركز بسمة يتيم لتعليم وترفيه والدعم النفسي للأيتام.

02

تقديم مساعدات إغاثية طارئة ودورية.

03

دعم القدرات التعليمية وتقديم المساعدات لطلبة المدارس والجامعات.

04

برنامج كفالات (حالات اجتماعية – أيتام).

05

برنامج وجبات إفطار الصائم في شهر رمضان.

06

برنامج توزيع أضاحي العيد.

07

تقديم مساعدات طبية للمحتاجين.

08

تقديم أدوات وأجهزة طبية للمستشفيات.

09

تقديم ملابس للايتام والمحتاجين

مبادئ الجمعية

 جمعية حسنات الخيرية للتنمية البشرية، هي جمعية مستقلة استقلالاً كاملاً وليس لها أي ارتباطات سوى ارتباطها بالعمل الإنساني والتنموي.

  •  هي غير موالية لأي جهة كانت سوى ولائها للمجتمع، وليست خاضعة إدارياً لأحد بل تسعى جاهدة أن تبقى قريبة من الجميع بدرجة متساوية.
  • ليس لها تحيز لطائفة أو مذهب بعينه.
  •   تمد يدها للجميع سواء كانت جمعيات، أو مؤسسات محلية، أو دولية، للتعاون والتشاور والتعاضد من أجل الوصول إلى تحقيق الأهداف النبيلة التي تسعي لتحقيقها والمتمثلة في توفير ما يمكن توفيره من الخدمات الإنسانية.
  •  تتخذ القرارات داخل الجمعية بشكل إداري ديمقراطي ،وترتكز إلى لوائح وقوانين إدارية ومالية واضحة قابلة للتجديد والتطوير.
  • استعداد تام من الهيئة الإدارية لتقبل النصح والنقد والمساءلة والشفافية المتناهية بل تطلب ذلك وترجوه.
  • أهداف الجمعية

    زيادة التحصيل العلمي وتنمية القدرات التربوية والنفسية والتأهيلية والصحية للطلاب الأيتام وذوي العسر الشديد. 

  • رفع المستوى المعيشي والاجتماعي والنفسي للأسر والحد من الفقر من خلال توفير الكفالات التعليمية والمساعدات الإنسانية والمشاريع التنموية.
  • إنجاز مشاريع تنموية بالشراكة مع المؤسسات الدولية والمحلية الداعمة.
  •  تبادل الزيارات والبعثات مع مؤسسات ذات العلاقة لتحقيق أهداف الجمعية.